اعلانات


تصويت
ماهو رأيك بالشكل الجديد للموقع؟


تصويت نتيجة

اعلانات


حلقة نقاش حول مبادرات الجمعية العلمية القضائية السعودية (قضاء) للإسهام في دعم برنامج التحول الوطني


في صباح يوم الأربعاء الموافق 1438/8/7ھ انعقدت حلقة نقاش حول مبادرات الجمعية العلمية القضائية السعودية (قضاء) للإسهام في دعم برنامج التحول الوطني (2020) وتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية (2030) بالقاعة المستديرة بمبنى المؤتمرات في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

تحت رعاية وحضور معالي الشيخ أ.د. سليمان بن عبدالله أباالخيل -مدير الجامعة، عضو هيئة كبار العلماء، عضو شرف جمعية قضاء-.

وقد افتتحت أعمال الحلقة بكلمةٍ لجمعية قضاء ألقاها فضيلة أ.د. عبدالله بن محمد العمراني رئيس مجلس الإدارة ومما جاء فيها " تواصل جمعية قضاء مسيرتها ومنجزاتها في هذه الجامعة العريقة -جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية- في تقديم البرامج العلمية المتخصصة لخدمة القضاء والقضاة، والعناية بالجمعية وأعضائها، لتحقيق أهدافها في تقديم الدراسات النظرية والتطبيقية في مجال القضاء، ونقل العلوم والمهارات القضائية في منظومة القضاء في المملكة العربية السعودية محليًا ودوليًا، ودعم برامج الاتصال العلمي وتقديم الاستشارات وبرامج التدريب والتطوير، والتثقيف والتوعية في المجال القضائي عبر حزمة من البرامج الإعلامية والتوعوية.
ونحتفي هذا اليوم بإطلاق ومناقشة خمس مبادرات نوعية في مجال القضاء تم استخلاصها من أكثر من أربعين مبادرة تتسق مع المسارات المرسومة في برنامج التحول الوطني وتتكامل مع الجهات المشاركة في هذا البرنامج ومنها وزارة التعليم ووزارة العدل.
وهذه المبادرات هي:
المبادرة الأولى/ أكاديمية قضاء: وهي أكاديمية تعنى بالتعليم والتأهيل والتدريب العملي، ورفع كفاءة العاملين في الجهاز القضائي محليًا  ودوليًا، وتطبيق التقنيات الحديثة في برامجها.
المبادرة الثانية/ مركز أبحاث قضاء: وهو مركز متخصص في أبحاث القضاء وتقديم الدراسات والاستشارات القضائية، وفق أفضل الممارسات العالمية للبحث العلمي.
المبادرة الثالثة/ ملتقى جمعية قضاء: وهو ملتقى سنوي يجمع المختصين والمهتمين بالشأن القضائي، يعنى بالتثقيف، ونقل الخبرات والتجارب والتكامل مع الجهات ذات العلاقة.
المبادرة الرابعة/ ترجمة النتاج العلمي؛ ويهدف لنقل المعرفة، وإبراز الجوانب المتميزة في القضاء الشرعي في المملكة العربية السعودية، والإفادة من التجارب والتقنيات الحديثة.
والمبادرة الخامسة/ التكامل مع المؤسسات المانحة والقطاع الخاص بهدف التطوير وتحقيق المهنية والاستدامة. "

تلاها كلمة لوكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي سعادة د. محمود بن سليمان آل محمود ، عرض فيها فكرة موجزة عن رؤية 2030، وعرضاً مفصلاً عن منجزات الجامعة في الترتيبات الإدارية والتخطيط لتحقيق مبادرات الجامعة للإسهام في دعم برنامج التحول الوطني (2020) وتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية (2030).

ثم عَرضت الجمعية فيلماً وثائقياً لمسيرة الجمعية وانجازاتها.
تلى ذلك كلمة راعي الحفل معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية و عضو هيئة كبار العلماء أ.د. سليمان بن عبدالله أبا الخيل ، ومما جاء فيها: " ... إن الإنسان ليفرح ويسر ويطمح إلى المزيد من العمل و العطاء الذي يخدم الدين والعقيدة والوطن و يحقق تطلعات ولاة الأمر الأوفياء، خصوصًا عبر وحدات وجمعيات ومعاهد ومراكز ذات سيادة وريادة في أعمالها وجهودها، وما تسعى إليه من تحقيق أهداف غاية في الأهمية وخصوصًا في هذا الزمن الذي الذي لا يعرف إلا العمل الجادّ البنّاء الواضح الذي يرسَّى على قواعد أصيلة ومبادئ ثابتة وثوابت قوية، لينطلق جامعًا بين الأصالة و المعاصرة.
وهاهي جمعية قضاء تضرب مثالًا رائعًا وأنموذجًا حيًا؛ في مبادرةٍ مهمةٍ وعبر حلقة نقاش لابد أن تكون نتائجها ظاهرة و إيجابية، وهذه الحلقة تتعلق بجانبين مهمين وهما:
حديث الساعة و المجال الرحب لكل من أراد أن يسهم في خدمة دينه وبناء وطنه ورفعة شأنه وأمته، ألا وهو الإسهام في دعم برنامج التحول الوطني 2020 وتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ..."


من ثم ألقى سعادة د. مشعل بن ممدوح آل علي كلمة أكد فيها على أهمية هذه المناشط وحلقات النقاش ، خصوصًا في هذا المجال المهم الذي يعكس تقدم الدول ونموها ، منوهاً إلى أهمية جمعية قضاء ودورها في الارتقاء بمرفق القضاء وخدمته ..  ثم أثنى على جهود الجامعة وعلى مايبذله معالي مدير الجامعة من جهود متواصلة تصب في خدمة الدين والوطن وولاة الأمر ... 


بعدها ابتدأت الجلسة الأولى بعرض مبادارات الجمعية كان أولها عرض لإنجازات الجمعية والخطة الإستراتيجية قدمها أمين الجمعية وعضو مجلس الإدارة فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن بن عبدالله البراك.


تلا ذلك عرض لأكاديمية قضاء قدَّمه فضيلة د. حمد بن محمد الرزين -عضو مجلس الإدارة و رئيس لجنة التدريب والملتقيات-.


ثم عرض فضيلة د. بشار بن عمر المفدى -عضو مجلس الإدارة ورئيس لجنة الدراسات والمشورة القضائية-، مبادرة مركز أبحاث قضاء.


ومن ثم قدم فضيلة د. أحمد بن عبدالعزيز الصقيه -عضو مجلس الإدارة السابق- مبادرة ترجمة النتاج العلمي، وانتهت الجلسة الأولى بعرض للشراكة مع القطاع الخاص والمؤسسات المانحة قدمه فضيلة د. عبدالمحسن بن محمد المحرج -عضو مجلس إدارة الجمعية أمين المال-.

بعد ذلك بدأت الجلسة الثانية ليعرض فيها فضيلة د. منصور بن عبدالرحمن الحيدري -مدير مركز البحوث بوزارة العدل- مبادرات الجهات القضائية في تنمية التعاون مع المراكز و الجمعيات العلمية.

واختتمت  الجلسة بمداخلات للحضور واقتراحاتهم