تمت الأضافة للسلة بنجاح
الحكم على المدعى عليه لتغيبه دون بينة
الحكم على المدعى عليه لتغيبه دون بينة

بحث يشير إلى مسألة ليست محلًّا للطرح ولا للنظر في كلام الفقهاء، وإنما وُجد الكلام فيها مؤخرًا، وهي مسألة: (الحكم على المدَّعى عليه لتغيُّبه دون بيِّنة)، بحثها فضيلة الشيخ/ عبدالرحمن بن يوسف اللحيدان، القاضي في المحكمة العامة بمكة المكرمة، وبيَّن فيها كلام فقهاء المذاهب الأربعة وغيرهم.

وعَنْوَن فضيلتُه بحثَه المسألةَ بسؤالٍ يقرِّب صورتها:

(هل غياب المدَّعى عليه وسيلة من وسائل الإثبات وطريق من طرق الحكم بمجرَّدها؟)

وقام بحصر الكلامَ على ما يخدم بحث هذه المسألة دون توسُّعٍ في حكم القضاء على الغائب فليس هذا موضعه.

وتفصيل البحث في المسائل التالية:

المسألة الأولى: المراد بالغائب في كلام الفقهاء.

المسألة الثانية: حكم القضاء على الغائب.

المسألة الثالثة: شرط سماع الدعوى على الغائب.

المسألة الرابعة:  علامَ يُحْمَلُ غياب المدَّعى عليه؟

المسألة الخامسة: هل يلزم عند الحكم على الغائب وسماع البينة أن يَحْلِفَ المدَّعي اليمين؟

المسألة السادسة: الحكم على المدَّعى عليه لتغيبه دون بينة.

والله أعلم..

 

للقراءة والتحميل اضغط هنا

بيانات الكتاب

الكاتب: عبدالرحمن بن يوسف اللحيدان

عدد الصفحات: 53

السعر : مجاني